“نبض” برنامج مبتكر لكلية دار الكلمة للفنون والثقافة في نطاق التدخل والتوعية والتمكين الفني وإنشاء المحتوى في الفنون والثقافة، تم إطلاقه رداً على تفجيرات مرفأ بيروت في شهر آب ٢٠٢٠ ويهدف إلى دعم فنانين ومنظمات فنية ومؤسسات ابداعية صغيرة في لبنان ومنطقة جنوب غرب آسيا وشمال أفريقيا لتنفيذ أفكارهم ومشاريعهم الفنية والثقافية وتسويق أعمالهم الفنية

تأسست كلية دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة عام 2006 في بيت لحم – فلسطين. هذه الجامعة هي أول مؤسسة للتعليم العالي في فلسطين تركز على الفنون البصرية، والأدائية، والتراث الثقافي. استنادًا إلى خبرتها التي اكتسبتها على مدار 15 عامًا، افتتحت دار الكلمة في عام 2019 مركز تعليمي للفنون في غزة، وفي عام 2020 برنامج نبض في بيروت التي تتلخص أهدافه بما يلي: تمكين أصوات فنية ناشئة ومهمشة، دعم منظمات غير حكومية للفنون المحلية والمؤسسات الإبداعية، تعزيز فرص العمل المرتبطة بالفن، إنشاء محتوى نوعي للفنون والثقافة من أجل التوعية، وبناء شبكات ثقافية

وعن هذا المشروع قال الدكتور متري الراهب رئيس جامعة دار الكلمة في بيت لحم: “نبض هو مشروع ريادي يهدف الى خلق منصة للإبداع الفني في منطقة مأزومة وتمكين الطبقة المبدعة من الشباب في غرب آسيا وشمال أفريقيا للولوج إلى العالم الكبير. في منطقة قسمها الاستعمار لخدمة مصالحه، ارتأينا في جامعة دار الكلمة في فلسطين أن تقدم ولو الشيء اليسير للبنان الشقيق وبيروت الحبيبة من الخبرة التي جمعناها عبر سنوات الانتفاضة حيث تعلمنا ان لا خيار لنا في زمن الدمار الا الابتكار”. وكما أوضحت الدكتورة باميلا شرابيه مديرة البرنامج والآنسة رولا صليبي منسقة المشاريع: “نبض هو موجة متولدة في قلب الفنون المحلية والإقليمية والحياة الثقافية، ودافع حيوي للأمل والتحول الاجتماعي وسط الحروب والدمار والأزمات وانعدام الاستقرار”

رابط موقع نبض: https://nabad.art/

SOURCE: JANOUBIA.COM